قطر تسحب أموالها من أوروبا

قطر تسحب أموالها من أوروبا
ذكرت شبكة “فوكس نيوز” الإخبارية الأمريكية أن النظام المالي القطري “تحت الميكروسكوب” بسبب الجرائم المالية وارتباط الدوحة بحركة حماس، التي تصنفها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي كمنظمة إرهابية.
وأشارت الشبكة الأمريكية إلى أن السلطات البريطانية فتحت تحقيقا في بنك الريان القطري، ومقره في المملكة المتحدة.
وكانت صحيفة “التايمز” البريطانية أول من كشفت عن فضيحة تمويل قطر للإرهاب، واخطر البنك حاملي الأسهم خلال العام الحالي أنه تم وضع عملبيات لمكافحة والسيطرة على عمليات غسيل الأموال تتعرض للفحص من قبل سلطة الرقابة المالية.
ومن جانبه، قال المتحدث باسم بنك الريان، المملوكة للنظام القطري، في تصريحات لشبكة “فوكس نيوز” إن البنك لم ولت يدعم أى منظمة أو شخص أو حدث يروج لوجهات نظر أو ايديولوجيات عنيفة.
وأشارت شركة الاستشارات البريطانية “كورنرستون جلوبال أسوسيتس” البارزة، في تقرير صادم مكون من 12 صفحة، تحت عنوان “كأس عالم الفيفا 2022 “مخاطر السمعة والرعاية” أن هناك مناقشات سرية مع مسئولين في عاصمتين أوروبيتين تجريان مراجعات داخلية حول بعض العمليات لعدد من المؤسسات المالية القطرية.
وأشار التقرير إلى أن هناك تهديدات بوقف المؤسسات القطرية أو سحب عملياتها في أوروبا لمنع تعرضها للإحراج إذا فرضت السلطات الأوروبية عقوبات ضد الدوحة.
‫0 تعليق

اترك تعليقاً