استدعت كوريا الجنوبية سفير اليابان

استدعت كوريا الجنوبية سفير اليابان

استدعت كوريا الجنوبية سفير اليابان لديها، للاحتجاج على قرار إلغاء تمتعها بتيسيرات تصديرية، والذي دخل حيز التطبيق، اليوم الأربعاء، وسط خلاف سياسي واقتصادي آخذ في التفاقم.

وازالت اليابان جارتها كوريا الجنوبية هذا الشهر مما يعرف باسم (القائمة البيضاء) الخاصة بالشركاء التجاريين الذين يتمتعون بمزايا تفضيلية، وهو ما يعني تعقيد إجراءات التصدير واحتمالية تباطؤ إمدادات مجموعة من البضائع.

ودفع هذا القرار كوريا الجنوبية لرفع اليابان من القائمة التفضيلية وإلغاء اتفاق لتبادل المعلومات.

وقال كيم هيون-تشونج نائب مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي: إن من المؤسف بشدة دخول قرار اليابان إلغاء تيسيرات التصدير حيز التطبيق.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن بلاده مستعدة لإعادة النظر في قرارها إلغاء اتفاق تبادل المعلومات إذا عدلت طوكيو عما اتخذته من “إجراءات غير عادلة”.

ومضى قائلا: “أريد التأكيد على أن الكرة في ملعب اليابان”.

وتدهورت العلاقات بين البلدين في أواخر العام الماضي بعد حكم أصدرته المحكمة العليا في كوريا الجنوبية يقضي بمنح تعويضات لبعض الكوريين الذين أجبروا على العمل في شركات يابانية خلال حقبة الاحتلال الياباني من عام 1910 وحتى عام 1945

‫0 تعليق

اترك تعليقاً