اكد الرئيس اليوناني ان مصر واليونان ستكونان الركيزتين لحضارة البحر المتوسط

اكد الرئيس اليوناني ان مصر واليونان ستكونان الركيزتين لحضارة البحر المتوسط

أكد الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس اعتزازه بالعلاقات الوثيقة التي تجمع مصر واليونان..قائلا :”إنه يعتز كثيرا بالدور الذي تلعبه مكتبة الاسكندرية ومركز الدراسات الهلنستية بالمكتبة الذي يمنح درجات علمية من خلال جامعة الإسكندرية في الدراسات اليونانية وأنه يرغب في تبني برنامج عالمي في حوار الثقافات لتكون مصر واليونان الركيزتين لحضارة البحر المتوسط”.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس اليوناني للدكتور مصطفي الفقي مدير مكتبة الإسكندرية والوفد المرافق له بدعوة منه شخصيا بحضور سفير مصر في اليونان محمد فريد منيب..حسبما أفاد بيان صادر عن مكتبة الإسكندرية اليوم الثلاثاء.

ويزور الدكتور مصطفى الفقي على رأس وفد من المكتبة أثينا للمشاركة في الاتحاد الدولي لجمعيات ومؤسسات المكتبات (الإفلا) واجتماع مجلس إدارة مركز الدراسات الهلنستية.

وأعرب الرئيس اليوناني خلال اللقاء عن رغبته في المشاركة في مركز حوار الحضارات الذي تفكر مكتبة الإسكندرية في إنشائه بقصر أنطونيادس بالتنسيق مع محافظة الإسكندرية والمنطقة الشمالية العسكرية.

وقال الفقي إنه تحدد يوم 21 أكتوبر القادم لإحياء ذكرى الشاعر اليوناني قسطنطين كفافيس في إطار احتفال مكتبة الاسكندرية بالذكرى العاشرة لإنشاء مركز الدراسات الهلنستية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً